ما المقصود بالأسهم؟

يشير مفهوم الأسهم Stocks إلى الأوراق الماليّة التي تمثل جزءًا من ملكيةً الشركات، ويتم إعطاء مالك هذه الأسهم نسبةً من أصول الشركة وأرباحها، بحيث يتم تقسيمها بناءً على حجم الأسهم التي يمتلكها في تلك الشركة، ويتم تداول هذه الأسهم من خلال بيعها وشرائها في البورصات العالمية، وتعتبر الأسهم الأساس في معظم المحافظ الاستثماريّة التي تعود إلى المستثمرين الناجحين حول العالم، ومع تطور الإنترنت أصبح بيع وشراء هذه الأسهم أكثر سهولةً من خلال إيجاد الوسطاء والتعامل معها بشكل أبسط دون وجود العوائق التي من شأنها أن تؤثر على تشجيع الاستثمار والتداول في الاقتصاد،[١] وتتعدد الأسهم في أنواعها وسيطرح هذا المقال تفصيلًا لها.


ما هي أنواع الأسهم؟

يعد الاستثمار في الأسهم أحد أهم المسارات المتّبعة لتحقيق النجاح الماليّ، بحيث لا يعتبر التعامل في هذا النوع من الاستثمارات صعبًا مقارنةً بالاستثمارات الأخرى، لذلك يلجأ العديد من الأشخاص إلى الالتفات نحو الاستثمار فيها، وفي أثناء ذلك يلاحظ الجميع وجود قوائم وفئات يشار إليها وتتم مناقشتها بالإشارة، حيث إنَّ للأسهم أنواع مختلفةً في تقسيماتها لكلٍ منها قطاع وجهة خاصة بها، وفي ما يأتي توضيح لأهم هذه الأنواع:[٢][٣]


الأسهم المصنفة بناءً على الأفضلية

يمكن تقسيم هذا النوع إلى فئتين رئيستين وهما:


الأسهم العادية

تعد الأسهم العادية أكثر أنواع الأسهم المتعارف عليها وتمثل معظم الأسهم التي يتعامل معها الأفراد، حيث يشير هذا النوع إلى ملكية جزيئة محددة في الشركات، بحيث يمتلك المستثمرون أو المساهمون الحق في الحصول على حصص متناسبة من قيمة أي أصل في حال تم إغلاق الشركة وإنهاء أعمالها، ويمتاز هذا النوع من الأسهم بأنَّه يمنح مالك الأسهم إمكانيات متاحة في الحصول على العوائد من الأرباح التي يتم تحقيقها وما إلى ذلك، إلا أنَّها ومن ناحية أخرى تشكل خطرًا كبيرًا في ما يتعلّق بخسارة الشركة، ففي حال خسارتها يتحمّل كافة الأفراد المالكين هذه الخسارة سويًا.


الأسهم المفضلة

ومن جهة أخرى فإنَّ الأسهم المفضلة تعطي لبعض المساهمين أفضلية على غيرهم من أصحاب الأسهم العادية في حال تم حل الشركة فأصحاب الأسهم المفضلة لهم إمكانية الحصول على مبلغ معين مختلف عن أصحاب الأسهم المشتركة أو العادية، ويحصل أصحاب الأسهم المفضلة على عوائد الأرباح قبل غيرهم، ويشبه الاستثمار في هذا النوع من الأسهم التعامل مع السندات ذات الدخل الثابت، لذلك لا يتم استخدامه كثيرًا في الشركات بحيث يفضّل الأغلب التعامل مع الأسهم العادية لضمان تواجد مبدأ العدل وعدم خلق أيّ مشكلات داخليّة بين مالكي الشركة بسبب الامتيازات.


الأسهم المصنفة بناءً على حجم رأس المال

ويمكن تسمية هذا التصنيف بتصنيف القيمة الإجماليّة لقيمة الأسهم الخاصة بكل فئة، أو ما يعرف بالقيمة السوقيّة للسهم، هذا ومن المتعارف عليه أنّه لا توجد قاعدة عامة لتصنيف كل منها على حدى، وتصنف الأسهم في هذا النوع بناءً على حجم القيمة الاستثماريّة فيها إلى ثلاث فئات أساسيّة، وهي:


1- الأسهم ذات رؤوس الأموال الكبيرة

وهي الأسهم التي تبلغ قيمتها 10 مليار دولار أو أكثر حيث يتم التعامل معها على أنَّها أسهم ذات رؤوس مال كبيرة.


2- الأسهم ذات رؤوس الأموال المتوسطة

وهي الأسهم ذات القيمة السوقيّة بين 2 مليار وإلى 10 مليار.


3- الأسهم ذات رؤوس الأموال الصغيرة

وهي الأسهم التي تبلغ قيمتها أقل من 2 مليار.


الأسهم المصنفة بناءً على المكان

يستخدم هذا التصنيف في المساعدة على تمييز الأسهم المحليّة عن الأسهم الدولية الخاصة بدولة معينة، ويشير هذا النوع من التصنيف إلى نوعين أساسيين من الأسهم، هما:


1- الأسهم المحليّة

التي تخص فقط اقتصاد بلد محدد والشركات التي يحتويها عن الأسهم الدولية أو العالمية.


2- الأسهم الدوليّة

وهي أسهم تشمل كافة اقتصادات الدول حول العالم كأسهم الشركات متعددة الجنسيّات والتي لها العديد من المواقع والأفرع حول العالم.


كما تجدر الإشارة إلى أنَّه لا يمكن اعتبار أنَّ مقر الشركة هو ما يحدد نوع السهم، فبعض الشركات قد تتواجد في الولايات المتحدة الأمريكية، في حين أنَّ مبيعاتها تكون على النطاق الخارجيّ حصرًا.


الأسهم المصنفة بناءً على الغاية

تصنف الأسهم داخل هذا النوع إلى نوعين أساسيين:

1- أسهم النمو

وهي الأسهم التي يميل فيها المستثمرون إلى البحث عن النمو والفرصة في التوسع والبحث عن الشركات التي تشهد مبيعاتها ارتفاعًا بشكلٍ دائم وبسرعة مناسبة لزيادة ثروتهم.


2- أسهم القيمة

وهي الأسهم التي يميل فيها المستثمرون إلى الاهتمام بقيمة السهم فينظرون إلى الشركات التي لا تعتبر أسهمها مكلفةً، بحيث تكون هذه الشركات كبيرةً ومعروفة فعليًا وقد نمت بالشكل المطلوب، وهي خيار جيّد للمستثمرين الذين يبحثون عن الاستقرار ويرغبون في الابتعاد عن المخاطر.



المراجع

  1. ADAM HAYES (22/5/2021), "Stock", investopedia, Retrieved 22/10/2021. Edited.
  2. Dan Caplinger (17/5/2021), "Different Types of Stocks to Invest In: What Are They", fool, Retrieved 22/10/2021. Edited.
  3. "Types of Stocks", cleartax, 6/10/2021, Retrieved 22/10/2021. Edited.